اخبارالاولىالرئيسية

التعرف على جثامين لمفقودين عثر عليهم بالمقابر الجماعية بمدينة ترهونة

الناس-

نشر المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب صورا تظهر جانبا من مراسم تأبين عدد من الشهداء بمدينة ترهونة.

وأشار المركز في منشور له الجمعة (13 نوفمبر 2020) أن الشهداء هم ممن استخرج جثامينهم من المقابر الجماعية وتم التعرف على هويتهم. من بين مائات الجثث التي لازالت مجهولة.

واستلمت الخميس عائلة المواطن “عياد عمار سالم الدعي” جثمانه بمقر الطب الشرعي بالعاصمة طرابلس، بعد التعرف عليه من خلال الملابس والعلامات المميزة بالجثة، وقد أخذت منه العينات اللازمة.

و”الدعي” هو أحد المفقودين المبلغ عنهم، وقد عثر على جثمانه بالمقابر الجماعية بمشروع الربط بترهونة الأسبوع الماضي.

يشار إلى أن مائات المفقودين تم التبليغ عنهم بمدينة ترهونة بعد طرد الميليشيات الإجرامية والمرتزقة الموالين لحفتر منها في يونيو 2020، ولازال مصير أغلبهم مجهولا، فيما كشفت فرق البحث والتعرف على المفقودين حتى الآن عن أكثر من عشرين مقبرة جماعية، فيما تنتظر أسر الضحايا إجراءات التعرف على الجثامين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى