الرئيسية » الرئيسية » أين الوطن من “مي”؟

أين الوطن من “مي”؟

* كتب/ محمود ابوزنداح ‏asd841984@gmail .com

ولدت مي زيادة بفلسطين سنة 1890 من اب لبناني وأم سورية وقد عاشت بمصر، تعشق القراءة والأدب، وقد أرسلت العديد من المقالات وتبادلت الرسائل مع جبران خليل جبران لمدة عشرين سنة، لها العديد من المقالات المهمة التي غيرت الكثير من ملامح الحياة الاجتماعية بجمهورية مصر العربية .
اصطنعت صالوناً ثقافياً يجمع كبار المثقفين من طه حسين إلى عباس العقاد إلى أحمد شوقي وغيرهم، الكل أشاد بتنوع الأفكار والديمقراطية والحريّة بكل لسان، صالون يجمع الحريات في أوقات صعبة .
في وسط تلك الفرحة والنشوة الثقافية ودعت مي زيادة والدها المتوفي سنة 1928 ثم مشرفها جبران خليل جبران 1931 وبعدها بسنة والدتها .

كانت الفاجعة كبيرة فليس لها أحد بانعزالها عن الناس، اصبحت وحيدة شديدة الكآبة، فلم يكن أمامها إلا العودة الى لبنان، لتصل إلى حقيقة اسمها الأقرباء، تنكروا لها بسبب الميراث وضعوها في مستشفى للأمراض العقلية حتى يتم تقسيم الميراث .
عانت مي الكثير واستطاعت أن تثبت أنها سليمة العقل.. وعند خروجها ذهبت مسافرة إلى مصر حيث توفيت بعيداً عن أهلها ووسط تاريخها وبين كتبها.
لتعلن ان الوطن هو داخل الفؤاد ومسكن للكتاب..

 

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

‎المركزي الليبي يتعاقد من شركة دولية لتوحيد فرعيه مجددا على أربعة مراحل

الناس- وقع مصرف ليبيا المركزي عقدا لتقديم خدمات استشارية مع شركة “ديلويت” للخدمات المهنية الرائدة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *