الرئيسية » الرئيسية » اخبار » تطويرات تطاول البنية التحتية للاتصالات في ليبيا

تطويرات تطاول البنية التحتية للاتصالات في ليبيا

العربي الجديد-

تعاقدت شركة هاتف ليبيا مع الشركة الأميركية “إنفنيرا” لتحديث شبكة الألياف البصرية للاتصالات، ولتطوير البنية التحتية، وخلق فرص عمل في العديد من القطاعات المرتبطة، بما في ذلك الطاقة والبناء والخدمات المالية وتشجيع الاستثمار.

وقال رئيس شركة هاتف ليبيا، محمد بالرأس، في تصريح لـ “العربي الجديد”، إنّ التعاقد خطوة أولى نحو التحول الرقمي في مختلف أنحاء البلاد، إذ سيطاول تطوير الشبكة 200 مدينة عبر الكوابل الأرضية والبحرية، في مدة زمنية تناهز 18 شهراً.

وأوضح بالرأس علي أنّ المنظومة سوف تكون متكاملة لتوفير الخدمات المعلوماتية للمصارف التجارية والمنافذ الحدودية وغيرها من القطاعات، وذلك عبر أربع مراحل، وستكون البداية عبر مدن الساحل الليبي، بالإضافة إلى المساهمة في استكمال مخططات الجيل الرابع من الاتصالات، والبدء في مخطط الجيل الخامس عبر سعات كبرى.

واعتبر المحلل الاقتصادي أبو بكر الهادي، أنّها خطوة في الاتجاه الصحيح، وأنّ قطاع الاتصالات لا يساهم حالياً إلّا بنسبة 3 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. ولفت إلى أنّ تطوير الشبكة المعلوماتية يفتح آفاقا جديدة للاستثمار.

وفي حديثه مع “العربي الجديد”، أكد الهادي، أنّ توقيع عقد مع شركة أجنبية يعطي مؤشرات جيدة للشركات الأجنبية للمساهمة في برامج إعادة الإعمار أو القيام باستكمال مشاريعها المتوقفة.

ورأى الباحث التقني محمد القاضي أنّ تطوير البنية التحتية لقطاع الاتصالات في ليبيا، يساهم بشكل كبير في تطوير مختلف القطاعات الحكومية والخاصة وتحسين الجودة في الخدمة، وهذه خطوة تأخرت كثيراً.

وقال لـ “العربي الجديد” إنّ الخطة تكمن في ربط ليبيا كحلقة وصل بين الاتحاد الأوروبي وأفريقيا، وهي خطوة تسهم بشكل كبير في نقل التقنية وتوفير فرص العمل في السوق المحلية. وعلى صعيد آخر، أعلن مصرف ليبيا المركزي، عن إطلاق مجموعة من المشروعات التي تعنى بالتحول الرقمي وسلامة النظام المصرفي والاستدامة المالية والحوكمة وبناء القدرات.

كما أكدت الهيئة العامة للمعلومات، أنّها تعكف على تنفيذ تسعة مشاريع “في سبيل النهوض بقطاع المعلومات كقطاع حيوي يدعم رؤية دولة ليبيا في بناء اقتصاد قائم على المعرفة”.

وتمتلك الحكومة جميع شركات الاتصالات السلكية واللاسلكية، فيما تشغل بعضها شركات أجنبية كشركة “هواوي، زد تي أي” الصينية المؤسسة لشبكة “ليبيانا” للهاتف المحمول، والشركة الليبية للبريد والاتصالات وتقنية المعلومات الحكومية، ويبلغ إجمالي أصولها 20 مليار دولار أميركي.

 

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

من حلف الأطلسي إلى تحالف الهادي.. الصراع الدولي يغير بوصلته (تحليل)

الأناضول- أزمة تخلي أستراليا عن صفقة الغواصات الفرنسية التقليدية واستبدالها بأخرى أمريكية نووية الدفع، أحدثت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *