الرئيسية » الرئيسية » اخبار » أعضاء بجماعة الإخوان المسلمين الليبية يعلنون استقالتهم الجماعية ويعلنون حل التنظيم في مصراتة

أعضاء بجماعة الإخوان المسلمين الليبية يعلنون استقالتهم الجماعية ويعلنون حل التنظيم في مصراتة

الناس-

أعلن أعضاء جماعة الإخوان المسلمين بمصراتة تقديم استقالتهم من الجماعة وحل التنظيم بالمدينة، وذلك في بيان مكتوب تلاه مرشد الجماعة في إصدار مرئي.

وذكر البيان الصادر الأربعاء (21 أكتوبر 2020م) إن القرار اتخذ استجابة لنصح الناصحين و”حتى لا نكون الشماعة التي يعلق عليها مشروع مصادرة حرية هذا الشعب وإخماد ثورته وسجن إرادته”.

https://www.facebook.com/messenger_media?thread_id=1053006218161624&attachment_id=261399878636995&message_id=mid.%24gAAO9tB2Ubdh7gM8B7F1T4m1XA_e5

وقال الأعضاء المستقيلون في بيانهم إنهم اتخذوا القرار بملء إرادتهم بعد تحاور وتشاور، وقناعة منهم بهذا المسار.

وجاء في البيان أن “نرى بأم أعيننا سدنة النكسة المضادة لثورات الربيع العربي  ترفع قميص الإخوان لكي تئد به هذا الربيع، ورأينا ما جيشته من آلة إعلامية تشوش العقول وتصادر حرية الشعوب واستقلالها وتسلب إرادتها لتعيش التخلف والاستهلاك والانتهاك”.

 

وسرد البيان السياق الزمني الذي نشأت في الجماعة والتطور الزمني في البيئة والواقع، والمراجعات داخلها، فكان مؤتمر الجماعة العاشر سنة 2015 الذي تم فيه إقرار تلك المراجعات بأغلبية مطلقة عنوانا لمرحلة جديدة كانوا يتمنونها “غير أن تسويف قيادة الجماعة وتعطيلها تلك القرارات دعانا لاتخاذ موقف تجاه هذه المماطلة”.

وقال أفراد الجماعة المستقيلين في ختام بيانهم إنهم سيواصلون العمل والإصلاح من خلال المؤسسات المجتمعية العديدة كل حسب مجاله ورغبته..

 

يشار إلى أن مجموعة من شباب الجماعة قد أقدموا على خطوة مماثلة من سنوات حين أعلنوا استقالتهم من التنظيم.

وقد ظهر في البيان المرئي الأخير ثلاثة أشخاص، فيما صدر البيان المكتوب دون أسماء أو توقيعات باستثناء ختم أزرق يشير إلى جماعة الإخوان المسلمين الليبية/ فرع مصراتة. ولم يذكر شيء عن عدد المنتمين إلى التنظيم قبل إعلان حله.

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

ليبيا: (1157) إصابة جديدة بكورونا وتسجيل (967) حالة تعاف ووفاة (13)

الناس- أعلنت ليبيا عن تسجيل (1157) إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد بعد الكشف عن (6533) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *