الرئيسية » الرئيسية » اخبار » معيتيق يدعو لترك لجان المصالحة بين مصراتة وتاورغاء تعمل لإصلاح ما وقع من تجاوزات

معيتيق يدعو لترك لجان المصالحة بين مصراتة وتاورغاء تعمل لإصلاح ما وقع من تجاوزات

مستنكرا “بشدة” محاولات المتاجرة بملف تاورغاء من قبل أطراف سياسية

معيتيق يدعو لترك لجان المصالحة بين مصراتة وتاورغاء تعمل لإصلاح ما وقع من تجاوزات

(الناس)- دعا نائب رئيس المجلس الرئاسي “أحمد معيتيق” إلى ترك لجان المصالحة بين مصراتة وتاورغاء تصلح ما وقع من تجاوزات أثناء تنفيذ اتفاق المصالحة، قائلا أن لا أحد سيزايد على وطنية هؤلاء وإخلاصهم للقضية.

وأعرب “معيتيق” في بيان له أصدره الاثنين (05 فبراير 2018) عن أسفه لتعثر اتفاق المصالحة بين الطرفين، مستنكرا “بشدة” ماوصفه بمحاولات المتاجرة بهذا الملف، من قبل بعض أطراف المشهد السياسي- حسب قوله.

واعترضت أطراف من داخل مدينة مصراتة على عودة أهالي تاورغاء التي كانت مقررة في الأول من فبراير 2018، وطالبت بتنفيذ بنود الاتفاق وفق التراتبية في نص الاتفاق الموقع عليه من قبل لجنتي المصالحة، صاحبها تأجيج إعلامي على فضائيات ممولة من الخارج ومواقع للتواصل الاجتماعي، ما أدى إلى عرقلة تنفيذه في موعده، إلا أن جهودا لازالت تبذل من أجل تذليل الصعاب.

ووصف معيتيق ماحصل بأنه خصومة طارئة لن تؤثر على العلاقة بين مصراتة وتاورغاء، حيث أشار إلى أحداث مؤسفة وقعت أثناء بدء عودة أهالي تاورغاء “بما يدعونا إلى العمل على احتواء الموقف وبسرعة، حتى لا يكون موضعا للتصعيد من قبل المزايدين، ونعول في تحقيق ذلك على أصحاب العقول الواعية والحس الوطني الناضج المستنير”.

ووعد معيتيق بأن يكون المجلس الرئاسي داعما لجهود لجنة المصالحة، ملبيا “بقدر ما يستطيع” لما تقره من خطوات، متطلعا بأن تكون عودة أهالي تاورغاء مقدمة لعودة جميع المهجرين والنازحين إلى ديارهم.

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

“أجبرونا على الركوع في صف وأمطرونا بالرصاص”.. قصص مروّعة من جرائم المرتزقة الروس في ليبيا

عربي بوست- حين وضع مُرتزق فاغنر يده فوق كتف محمد أبو عجيلة إنبيس ودفعه إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *