اخبارالاولىالرئيسية

بعثة الأمم المتحدة تدين العمل الإرهابي الذي طال مبنى الخارجية الليبية بالعاصمة طرابلس

(الناس)- استنكرت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا العمل الإرهابي الذي طال مبنى وزارة الخارجية الليبية العاصمة طرابلس صباح الثلاثاء (25 ديسمبر 2018م) ونجم عنه وقوع ضحايا.

وتقدمت البعثة بتعازيها لأهالي الضحايا، راجية الشفاء لكل المصابين.

 

وكان هجوما إرهابيا استهدف مبنى الخارجية بطريق الشط أدى إلى وقوع شهيدين أحدهما موظف بالخارجية والآخر من أفراد الحماية، وتبنى تنظيم داعش الهجوم في وقت لاحق.

وأكد المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة “غسان سلامة” إ الإرهاب لن ينال من قرار الليبيين بالسير نحو بناء الدولة ونبذ العنف. مضيفا: “لن نقبل بالمساس بأي مؤسسة رسمية لا سيما من الجماعات الإرهابية، وسنعمل مع الشعب الليبي لمنعهم من تحويل ليبيا لملاذ ومسرح لإجرامهم الأعمى”.

 

ويعتبر هذا الهجوم الإرهابي هو الثالث من نوعه على المؤسسات السيادية في طرابلس، حيث تعرضت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات لهجوم من نفس النوع في مايو الماضي، كما تعرضت المؤسسة الوطنية للنفط لذات الهجوم في سبتمبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى