الرئيسية / الرئيسية / اخبار / السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

دبلوماسيون حذروا من ردات فعل عنيفة

السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

 

(الناس) تعرضت السفارة الليبية بباريس لاعتداء السبت (18 نوفمبر 2017) من قبل مواطنين من أصول إفريقية على خلفية نشر محطة  “سي إن إن” الأمريكية لتقرير عن نشاط لتجارة الرقيق في مكان ما من ليبيا.

ونشرت صفحة الخارجية الليبية الخبر، مبينة أنها عممت لكافة السفارات بطلب دعم وحماية لمقراتها من أي اعتداءات محتملة.

وكان الدبلوماسي الليبي السابق “عبدالرحمن بن نصر” قد حذر عبر نشر التقرير وتداوله من ردات فعل عنيفة ضد الليبيين في أوروبا، مطالبا ليبيا بالتحرك على الصعيد الرسمي والشعبي لإدانة ماورد في التقرير وفتح تحقيق حوله.

شاهد أيضاً

تقرير حقوقي: الكشف عن مقابر جماعية جديدة بترهونة الليبية

عربي 21- دعا المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان إلى تسريع ودعم عمليات المساءلة عن جرائم القتل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.