الرئيسية » الرئيسية » اخبار » مبيعات “السيارات الخارقة” تزدهر خلال الجائحة

مبيعات “السيارات الخارقة” تزدهر خلال الجائحة

الحرة-

نشر موقع “سي إن إن بيزنس” تقريرا حول مبيعات السيارات الرياضية خلال جائحة كورونا، وقال إنه “كان وقتا رائعا لبيع سيارات باهظة الثمن حقا”.

وقال بريان ميلر رئيس شركة “مانهاتن موتورز” وهي وكالة لبيع سيارات بنتلي ولامبورغيني وبوغاتي، “عملت في هذا المجال 40 عاما، ولم أشاهد مثل ذلك من قبل”، في وصفه لارتفاع المبيعات.

وفي حين عانت مبيعات السيارات ككل من إغلاق المصانع واضطرابات أخرى بسبب الوباء، فقد أنهت مبيعات السيارات باهظة الثمن، مثل فيراري وبنتلي ولامبورغيني عام 2020 بوتيرة مذهلة.

ففي الولايات المتحدة، تراجعت مبيعات سيارات الركاب الإجمالية بنسبة 10٪ العام الماضي مقارنة بعام 2019. حتى مع تعافي مبيعات السيارات بقوة في الربع الرابع، إلا أنها توافقت فقط مع الوتيرة التي شوهدت في الربع الأخير من عام 2019، كما قال تايسون غوميني نائب الرئيس لتحليلات البيانات في “جي دي بور”.

وتضاعفت تقريبا مبيعات السيارات التي يبلغ سعرها أكثر من 80 ألف دولار في الربع الأخير مما كانت عليه في العام السابق. وقال غوميني إنه بالنسبة للسيارات التي يزيد سعرها عن 100 ألف دولار، ارتفعت المبيعات في الولايات المتحدة بنسبة 63٪ في ذلك الربع من العام.

وأضاف أن سوق الأسهم المزدهر لعب دورا كبيرا، وبما أن الأثرياء لم يتمكنوا من إنفاق الأموال على الرحلات، فقد لجأ الكثيرون إلى السلع الفاخرة، مثل السيارات باهظة الثمن.

وأشار غوميني إلى إن أحد أكثر الأشياء اللافتة للنظر فيما يتعلق بالارتفاع في المبيعات هو أن المشترين الشباب هم “الذين يقودون الموجة” إلى حد كبير. وقال “أصبح الموظفون بمجال التكنولوجيا الأثرياء من جيل الألفية في أوستن هم النموذج الآن”.

بنتلي، العلامة التجارية للسيارات فائقة الفخامة التي يبلغ عمرها 101 عام، حققت أفضل عام لها على الإطلاق في العام الماضي، على الرغم من الوباء الذي أغلق مصنعها بالكامل في إنكلترا لمدة سبعة أسابيع.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة بنتلي أدريان هولمارك في مقابلة مع الموقع إنه حتى بعد إعادة فتح المصنع، كان يعمل بنصف وتيرته الطبيعية لمدة تسعة أسابيع أخرى.

ومع ذلك باعت بنتلي 11206 سيارات العام الماضي، ما يزيد قليلا عن 100 سيارة مقارنة بعام 2019، الذي كان عاما قياسيا بالفعل.

وأوضح هولمارك أن الصين مهمة بالنسبة لبنتلي، حيث نمت المبيعات هناك بنحو 50٪.

وفي غضون ذلك حققت لامبورغيني العام الأكثر ربحية على الإطلاق في عام 2020 وثاني أفضل عام مبيعات في تاريخ العلامة التجارية. وفي عام 2020 تم بيع 7،430 سيارة، بانخفاض 9.5٪ مقارنة بعام 2019، لكن الربع الأخير من عام 2020 كان الأفضل في تاريخ صانع السيارات الخارقة الإيطالي، وتم بالفعل ملء لائحة الطلبات الخاصة للأشهر التسعة الأولى من عام 2021، وفقا لما قاله الرئيس التنفيذي لشركة لامبورغيني ستيفان وينكلمان.

وتراجعت المبيعات في فيراري بنحو 10٪ لهذا العام، بسبب إغلاق المصنع لمدة سبعة أسابيع، لكن الشركة سجلت أرقاما قياسية للمبيعات والإيرادات في الربع الرابع. وأعلنت الشركة أن طلبات شراء السيارات المستقبلية وصلت أيضا إلى مستويات قياسية

 

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

ليبيا.. “الأعلى للقضاء” يرشح 8 أسماء لمنصب النائب العام

الأناضول- رشح المجلس الأعلى للقضاء في ليبيا، الأربعاء، 8 من أعضاء الهيئات القضائية لمنصب النائب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *