الرئيسية » الرئيسية » رأي- عدوانية الإلف..

رأي- عدوانية الإلف..

*كتب/ نجيب الحصادي

يقال إن الناس أعداء ما جهلوا،
لكنهم قد يكونون أيضا أعداء ما ألفوا. ثمة في علم النفس التطوري ما يعرف بـ”عدوانية الإلف”.

وما يرتبط بها من نزق وعنف واستهجان يمارسه الحيوان، أو الإنسان، مع من يألف.
حين يعاشر المرء أخا أو صديقا أو جارا مدة طويلة من الزمن،
قد لا يعود يرى فيه غير نقائصه، فتراه يعجب من احتماله لهذا المخلوق كل هذا الوقت.
ويبدو أن هذه الظاهرة النفسية غير السوية قد استشرت في شعب بأسره. لم يعد الليبيون يرون في الليبيين غير مثالبهم،
في فترة هم أحوج ما يكونون فيها لرؤية مناقبهم.
لا شيء كعدوانية الإلف يقوّض مساعي المصالحة الوطنية،
ولا شيء يعززها مثل “حميمية الإلف”،
بما يرتبط بها من تآخٍ وتراحم والتماس للأعذار.
قد لا يقبل الليبيون بعضهم البعض على المستوى النفسي، وقد لا يملكون حيال ذلك شيئا،
غير أن مستقبلهم بأسره رهن لإمساكهم عن ترجمة هذا الوضع النفسي المؤدي إلى سلوكيات عدوانية مآلها أن تفتّق ما تبقى من نسيجهم الاجتماعي.

 

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

ليبيا.. “الأعلى للقضاء” يرشح 8 أسماء لمنصب النائب العام

الأناضول- رشح المجلس الأعلى للقضاء في ليبيا، الأربعاء، 8 من أعضاء الهيئات القضائية لمنصب النائب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *