الرئيسية » الرئيسية » اخبار » جنازة عسكرية لضحايا ألغام ميليشيات فاغنر المتحالفة مع حفتر

جنازة عسكرية لضحايا ألغام ميليشيات فاغنر المتحالفة مع حفتر

الناس-

شيع إلى مثواهما الأخير شهيدا الهندسة العسكرية الذين قضيا أثناء تعاملهما مع ألغام زرعتها ميليشيات حفتر الإجرامية في منازل المواطنين بجنوب طرابلس.

وأقيمت للشهيدين الاثنين (13 سبتمبر 2021م) جنازة عسكرية بحضور قيادات بالجيش الليبي بالعاصمة طرابلس، حيث كانا قد توفيا الأحد أثناء تأدية واجبهما بإزالة الألغام والمفخخات المزروعة بمنازل المواطنين بمنطقة عين زارة جنوب العاصمة.

الشهيدان هما (أنور المبروك بشير عبدالله” و “محمود المنتصر محمد الدكام”، وقد ارتفع بهما عدد ضحايا الألغام من المتخصصين في مجال الإزالة (78) ضحية.

يشار إلى أنه في اليوم التالي لواقعة الانفجار هذه أصيب تسعة أفراد من عائلة واحدة بمنطقة الخلة التي تمركزت بها ميليشيات فاغنر المتحالفة مع أمير الحرب خليفة حفتر في عدوانه على طرابلس (2019- 2020م)، حيث ترفض هذه الميليشيات الإجرامية التي لازالت تحتل معسكرات ومرافق حيوية في ليبيا (ترفض) الكشف عن خريطة الألغام التي زرعتها على مساحات واسعة في طرابلس ومدن ومناطق أخرى، وراح ضحيتها حتى الساعة (264) ضحية، في (139) حادثة انفجار.

 

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

من حلف الأطلسي إلى تحالف الهادي.. الصراع الدولي يغير بوصلته (تحليل)

الأناضول- أزمة تخلي أستراليا عن صفقة الغواصات الفرنسية التقليدية واستبدالها بأخرى أمريكية نووية الدفع، أحدثت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *