الرئيسية » الرئيسية » اخبار » المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا تعلن عن فتح باب تسجيل الناخبين في ليبيا لمدة ستين يوما

المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا تعلن عن فتح باب تسجيل الناخبين في ليبيا لمدة ستين يوما

بحضور بعثة الأمم المتحدة

المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا تعلن عن فتح باب تسجيل الناخبين في ليبيا لمدة ستين يوما

(الناس)- أعلن رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا “عماد السايح” الأربعاء (06 ديسمبر 2017) عن فتح باب تسجيل الناخبين في ليبيا لمدة ستين يوما.

وقال السايح في مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم بمعية رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا: “نقدر جميع شركائنا الدوليين لدعمهم المستمر للمفوضية على مدى السنوات الـ6 الماضية، كما نرحب بالتوقيع على مشروع دعم الانتخابات مع الأمم المتحدة”.

ووقعت نائبة الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا “ماريا فال ريبيرو” مع رئيس المفوضية على برنامج الدعم التقني وبناء القدرات للمفوضية @HNECLibya خلال الدورة الانتخابية المقبلة.

وذكر “السايح” أن عملية فتح سجل الناخبين تنطلق بموجب القانون رقم (8) لسنة 2013، بشأن إنشاء المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، وما تضمنته المادة الثانية، والفقرة (4) من المادة الثالثة، وبناء على قرار مجلس المفوضية رقم (58) لسنة 2017، وهذه العملية هي لإتاحة الفرصة أمام المواطنين الذين لم يسجلوا أسماءهم في السابق، أو أولئك الذين يرغبون في تغيير مراكز انتخابهم، مشيراً إلى أن سجل الناخبين لم يُحدث منذ يونيو 2014 .

وفيما يتعلق بالجاليات الليبية في الخارج بيّن أن عملية تسجيلهم ستكون في الأول من فبراير 2018، منوهاً إلى أن تسجيلهم سيكون مستحدثاً بالكامل الأمر الذي يتطلب إعادة تسجيلهم.

من جانبه، أعرب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، “غسان سلامة” عن تقديره وتهنئته للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات وإلى كل الليبيين بمناسبة انطلاقة عملية تسجيل الناخبين، كما عبر عن تهنئته بتوقيع اتفاقية الدعم للعملية الانتخابية، وقال في كلمته: “لقد راجعت تاريخ السنوات الماضية منذ إنشاء المفوضية ووجدت هذه المؤسسة الحيادية المهنية في قلب تطور الأحداث تعمل وتطور وتجهز كل مستلزمات العمل الانتخابي، ونحن على يقين بأن السنوات المقبلة ستشهد مستويات مماثلة من الحيادية والنزاهة والروح المهنية العالية، لذلك نحن على قدر من الاطمئنان بأن هذا البلد العزيز قد حقق بنية انتخابية حيادية شفافة نزيهة تعمل على إعادة الدورة الديمقراطية إلى مسارها الطبيعي”.

وعلى هامش المؤتمر الصحفي قدم عرض تقديمي لشرح كيفية عملية تسجيل الناخبين عن طريق الرسائل النصية القصيرة  (SMS).

يشار إلى أن الحديث عن الانتخابات بدأ بإعلان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني عن إمكانية إجراء انتخابات عامة ورئاسية ومحلية بالإضافة إلى الاستفتاء على الدستور انطلاقا من مارس 2018.

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

مجلس الدولة يقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية وتعديل قانون الانتخاب

الناس- أعلن المجلس الأعلى للدولة عن مبادرته بخصوص الانتخابات القادمة، التي يرى فيها ستعصف بالعملية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *