الرئيسية » الرئيسية » اخبار » المؤسسة الوطنية للنفط تربح قضيتي تحكيم وتدعو إلى إعادة تشغيل مصفاة راس لانوف

المؤسسة الوطنية للنفط تربح قضيتي تحكيم وتدعو إلى إعادة تشغيل مصفاة راس لانوف

ضد تراستا الإماراتية وليركو الليبية الإماراتية

المؤسسة الوطنية للنفط تربح قضيتي تحكيم وتدعو إلى إعادة تشغيل مصفاة راس لانوف

(الناس)- قضت هيئة تحكيم بغرفة التجارة الدولية بباريس لصالح المؤسسة الليبية للنفط في القضية المعروضة  أمامها وذلك من قبل شركة “تراستا للطاقة المحدودة” وهي شركة تابعة لمجموعة الغرير للاستثمار الإماراتية. كما قضت نفس المحكمة لصالح المؤسسة ضد الشركة الليبية الإماراتية لتكرير النفط “ليركو” المالكة والمشغلة لمصفاة رأس لانوف، وهي شركة مشتركة بين المؤسسة وشركة تراستا.

وقال “مصطفى صنع الله” رئيس المؤسسة الوطنية للنفط “إن المؤسسة الوطنية لنفط هي الحارس الأمين على الثروة النفطية الليبية و أنها لم و لن تتوانى عن الدفاع عنها و حمايتها” مطالبا شركة ليركو بإعادة تشغيل مصفاة رأس لانوف في أقرب فرصة ممكنة.

وحسب صفحة المؤسسة فقد باشرت كل من شركة “تراستا” وشركة “ليركو” إجراءات التحكيم ضد المؤسسة منذ أواخر العام 2013، واستغرق البت في هاتين القضيتين مدة تجاوزت الثلاثة أعوام انتهت بأن أصدرت كل من هيئتي التحكيم المشكلتين للبت في النزاع حكمها النهائي، حيث قضت هيئة تحكيم ليركو/ المؤسسة، وبموجب حكمها النهائي الصادر في 5 يناير 2018، برفض كافة طلبات التعويض التي تقدمت بها شركة ليركو ضد المؤسسة والتي بلغ إجماليها 812 مليون دولار [ثمانمائة وإثنا عشر مليون دولار]، بينما حكمت ذات الهيئة لصالح المؤسسة بمبلغ يقارب 116 مليون دولار [مائة وستة عشر مليون دولار]، مضافاً إليه الفوائد، وذلك استجابة للطلبات المقابلة التي كانت المؤسسة قد تقدمت بها في هذه القضية.

ويأتي الحكم سالف الذكر إثر حكم نهائي، جاء هو الآخر، لصالح المؤسسة، كانت هيئة التحكيم المشكلة في إطار تحكيم تراستا/ المؤسسة قد أصدرته خلال شهر نوفمبر الماضي وقضت بموجبه بأنه ليس لشركة تراستا الحق في أن يحكم لصالحها بأي من الطلبات التي قدمتها في إطار ذلك التحكيم والتي بلغ إجماليها ما يزيد عن المائة مليون دولار، وذلك استناداً لنصوص اتفاقية المساهمين المبرمة بين كل من المؤسسة وشركة تراستا؛ وهذا ما أرغم شركة تراستا على سحب كل مطالباتها.

وأشارت صفحة المؤسسة الرسمية بأنها لو خسرت القضيتين وفق ما يريد الخصم لخسرت أكثر من عشرة مليارات دولار.

وعلق صنع الله قائلا: “منذ الآن ستعكف المؤسسة على اتخاذ ما يلزم من تصرفات وإجراءات تكفل تنفيذ حكم التحكيم النهائي و الذى أصدرته هيئة التحكيم المشكلة في إطار تحكيم ليركو/ المؤسسة بتاريخ 5 يناير 2018 وإعادة تشغيل المصفاة في أقرب وقت ممكن” وأضاف: “إننا نطلب من شركة تراستا وشركة ليركو الإذعان بشكل كامل لتنفيذ التزاماتهم التعاقديّة”.

عن ابوبكر مصطفى

شاهد أيضاً

رأي- الواقع المكتوم لكورونا مصراتة- وشبح الموت في سيارات الإسعاف

* كتب/ د. أنس زرموح، يقترب شبح حالات الوفيات داخل سيارات الإسعاف المتقاطرة أمام مركز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *